2011-05-01

العوض يوضح آليات تطبيق إتفاق المصالحة

غزة - قال وليد العوض عضو المكتب السياسي لحزب الشعب, إن اليوم الأول للحفل " الثلاثاء" سيشهد عرض ما تم التوصل إليه خلال الجولات السابقة, بالإضافة للورقة المصرية والتفاهمات ومحضر الإتفاق بين فتح وحماس, بينما سيشهد اليوم الثاني حفل التوقيع بحضور الرئيس عباس وخالد مشعل.

ولفت العوض في تصريح لـ" وكالة قدس نت للأنباء", إلى أن نقاشات الفصائل, ستحدد اللجان التي ستبدأ بالبحث في آليات تنفيذ الإتفاق على أرض الواقع في كافة المجالات.

وأوضح أن اللجان ستعمل على التنفيذ وليس للحوار مجدداً, مشيراً إلى اللجنة الرئيسية ستكون مكونة من الأمناء العامون للفصائل وأعضاء اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير, لتوكل إليها مهمة إعادة تفعيل المنظمة, وتولي المرحلة الإنتقالية, دون أن يتعارض ذلك مع عمل اللجنة التنفيذية للمنظمة.

وفي مسألة الحكومة, قال العوض إن هناك لجنة سيتم تشكيلها في هذا الإطار لتقوم بالتوافق على اسم رئيس الوزراء وأسماء الوزراء كذلك, ليتم تشكيل حكومة كفاءات وطنية.

إضافة إلى ذلك ستقوم لجنة بتقديم المقترحات الخاصة فيما يتعلق باللجنة الأمنية العليا للتوافق عليها.

وأكد العوض أن أهم تلك اللجان سيكون تشكيل لجنة المصالحات الداخلية, والتي ستبدأ نشاطها بورشة عمل فور العودة إلى قطاع غزة, لتعمل على إتمام المصالحات الشعبية.

وأشار إلى أن الوفد الأمني المصري سيتولى مهمة المساعدة في تطبيق كافة بنود الإتفاق, وإزالة العقبات والشوائب التي ستعترض الطريق أمام تنفيذ الإتفاق.

1/5/2011