2018-12-14

الكتلة التقدمية للمعلمين تهنئ المعلمين بيوم المعلم وتستنكر التصعيد الاسرائيلي الغاشم

فلسطين: هنأت الكتلة التقدمية للمعلمين -الإطار النقابي لحزب الشعب الفلسطيني- المعلمين الففلسطينيين في يومهم الذي يصادف غدا الجمعة، ودعت الكتلة التقدمية للمعلمين كل المسئولين إلى إعطاء المعلمين حقهم في مكانتهم الاجتماعية وتقدير الدور الريادي لهم في بناء العقول والوصول بالوطن إلى العزة والرفعة والتقدم، وإلى فلسطين نحو الازدهار والرفعة والمكانة التي تستحق بين دول العالم

كما دعت الكتلة للإسراع في انجاز ملف المصالحة وعودة الوحدة بين شطري الوطن، ليتسنى لأركان العملية التعليمية الاستقرار وذلك من اجل  رفعة الوطن .

 وشدد الكتلة في بيان لها في هذه المناسبة، على أهمية تعاون الأطر النقابية الأخرى إلى من اجل تحقيق المطالب العادلة للمعلمين من خلال مساواتهم بموظفي الوزارات الأخرى، والعمل على تطبيق الشق الثاني من قانون الخدمة المدنية. وكذلك رفع ما وقع من ظلم على المعلمين خاصة في المحافظات الجنوبية من تقاعد مالي  على الغالبية العظمى منهم واؤلئك اللذين يتقاضون ٥٠ % من قيمة راتبهم ممن تقل اعمارهم عن  ٤٥ عاماَ. 

وطالبت الكتلة الرئيس ابو مازن والحكومة برفع الاجراءات التي اتخذت بحق الموظفين في قطاع غزة، وإعادة الأمور لما كانت عليه قبل ما يقارب العامين .

وقالت الكتلة في بيانها "ان المعلمين وفي يومهم يجب ان يكونوا في احسن  حال ليتمكنوا من اداء واجبهم الوطني على اكمل وجه، وليقدموا كل امكانياتهم وإبداعاتهم لصالح المسيرة التعليمية " .

وأدانت الكتلة التصعيد الاسرائيلي المجرم في الضفة الغربية والجرائم المنظمة لعصاباته التي استهدفت قتل ثلاثة من خيرة ابناؤنا المقاومين.. كما دعت لاوسع اصطفاف شعبي ورسمي والتوافق على خطة لمواجهة هذا التصعيد الاثم ونتائجه السياسية التي يحاول الاحتلال فرضها على الارض.