2018-11-05

عايدة توما لـوطن: الاحتلال يخطط لإقامة نظام كولونيالي على أرض فلسطين

رام الله: أكدت القيادية في الحزب الشيوعي وعضو "الكنيست" الاسرائيلي عن القائمة المشتركة النائب عايدة توما، أن دولة الاحتلال تهدف من خلال قوانينها العنصرية لإقامة نظام كولونيالي عنصري على أرض فلسطين التاريخية.

جاءت تصريحات توما لوكالة "وطن" للأنباء على هامش ندوة "عنصرية القوانين الإسرائيلية"، التي نظمتها اليوم في رام الله، الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان، ومنظمة التعاون الإسلامي.

وقالت توما لـوطن، إن القضية ليست فقط قوانين عنصرية، وانما مخطط متكامل تسعى إسرائيل من خلال هذه القوانين لتأسيس نظام كولونيالي عنصري بامتياز يمتد على أراضي فلسطين التاريخية، ويمكن أن يكون جزء من هذه المناطق تحت إدارة ذاتية.

وأضافت: الامر بحاجة لوقفة فلسطينية وعربية ودولية من نوع خاص، ونحن بحاجة لتجاوز الانقسام والوصول الى وحدة فلسطينية تدافع عن الثوابت الفلسطينية والمشروع الوطني يلتحم فيها بناء الشعب الفلسطيني جميعا، وهذا يمكن ان يحظى على دعم عربي ودولي افضل من الوضع القائم اليوم.

من جانبه، قال ممثل منظمة التعاون الاسلامي لدى فلسطين السفير أحمد الرويضي لـوطن:  هناك تحرك سياسي تقوم به منظمة التعاون الاسلامي لمواجهة القوانين العنصرية الإسرائيلية، وذلك في ضوء القمة الاسلامية الاستثنائية التي عقدت في اسطنبول في 18/5/2018، بالاضافة الى الاجتماع الوزاري الذي عقد في الأمم المتحدة على هامش اجتماعات الجمعية العمومية، وهناك مساعٍ في الجمعية العمومية ومجلس الأمن، والمحكمة الجنائية الدولية، والتحرك الفلسطيني القانوني إضافة الى الجهد الشعبي في التصدي لإجراءات الاحتلال.

من جهته، أكد مدير عام الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان عمار دويك لـوطن، أن المطلوب من دول منظمة التعاون الاسلامي التحرك السياسي والقانوني لمواجهة هذه القوانين.

وأشار إلى ان الهدف من الندوة التي عقدتها الهيئة والمنظمة، تسليط الضوء ورفع الوعي بخطورة التشريعات على الوجود الفلسطيني، والمطالبة بتحركات في الأمم المتحدة والمحاكم والمحافل الدولية لمواجهة هذه التشريعات الإسرائيلية.

المصدر: "وطن" للأنباء