2018-06-18

بعدما فشلت في استغلالها... أجهزة حماس تقمع تظاهرة سلمية في غزة

غزة: قمعت "الاجهزة الامنية" المختلفة  التابعة لحركة حماس في قطاع غزة، قبيل ظهر اليوم الاثنين، تظاهرة سلمية جرى تنظيمها في مفرق السرايا في مدينة غزة، ضد استمرار اجراءات السلطة على قطاع غزة وضد الانقسام، ومنعت تلك الأجهزة وعناصر حماس الذين ارتدوا الزي المدني، العديد من وسائل الاعلام من التصوير والتغطية.

وكانت تظاهرة سلمية دعا لها الأسرى المحررون وموظفي القطاع العام، خرجت صباح اليوم في قطاع غزة تطالب السلطة الفلسطينية بدفع رواتب الموظفين وإنهاء حالة الانقسام الداخلي الفلسطيني. كما دعا المتظاهرين طرفي الانقسام إلى إخراج الأسرى والموظفين من دائرة الخلاف السياسي.

وأكدت العديد من المصادر المحلية والإعلامية، ان عناصر من حركة حماس تساندهم "قوى أمنية" تابعة لها، قاموا باقتحام مكان التظاهرة في ساحة السريا، وشرعوا بالتشويش على شعارات وخطابات منظمي التظاهرة، محاولين استغلالها بوجه أخرى وهتفوا ضد الرئيس عباس، قبل ان يعتدوا على منظميها ويشرعوا بتدمير منصة الخطابة وتمزيق اليافطات المنصوبة فيها، مشيرة إلى أن "الاجهزة الأمنية" التابعة لحركة حماس قامت بقمع المتظاهرين بصورة مباشرة ومنعت مراسل ومصوري وسائل الاعلام من التغطية والتصوير.