2018-06-14

حزب الشعب يرحب بنتائج التصويت لصالح الحماية الدولية لشعبنا ويؤكد على مواصلة الهجوم السياسي وإيجاد آليات لتطبيقه على أرض الواقع

فلسطين: رحب حزب الشعب الفلسطيني بتصويت الجمعية العامة للأمم المتحدة، فجر اليوم الخميس، لصالح قرار توفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني بأغلبية ١٢٨ صوتاَ، مؤكداَ على ضرورة تشكيل آليات عمل لتنفيذ القرار وتطبيقه على أرض الواقع، ومواصلة الهجوم السياسي الفلسطيني وتعزيز وحدة وصمود شعبنا.

وقال القيادي في حزب الشعب الفلسطيني فهمي شاهين، في تصريح صحفي اليوم الخميس، إن نتائج هذا التصويت جاءت لتدين مجدداَ سياسات وجرائم اسرائيل بحق شعبنا وانتهاكاتها للقوانين الدولية، كما شكلت تحدي واضح لسياسة الابتزاز والتهديد والضغوطات السافرة التي مارستها الإدارة الأمريكية، معتبراَ نتيجة التصويت انجاز يضاف إلى سلسلة الانجازات السياسية والقانونية التي يجب مواصلة السعي لتراكمها وحسن استثمارها، من أجل تدفيع الاحتلال ثمن احتلاله للأراضي الفلسطينية حتى إنهائه وتحقيق أهداف شعبنا بالحرية والعودة والاستقلال، الأمر الذي يتطلب سرعة إنهاء الانقسام البغيض والكف عن العبث بمصالح شعبنا الوطنية والاجتماعية، والعمل على احترام حقوقه وحرياته الديمقراطية وتعزيز وحدته وصموده.

وفي ختام تصريحه أكد شاهين، يقول: إن حزب الشعب يشدد على أهمية مواصلة الهجوم السياسي والجهد القانوني حتى ضمان تنفيذ الحماية لشعبنا الفلسطيني، كما يطالب بضرورة تكثيف التحرك السياسي من أجل الشروع فوراَ بتشكيل آليات عمل لتنفيذ هذا القرار وتطبيقه على أرض الواقع.