2018-05-14

وفد من حزب الشعب يشارك في مهرجان أيار في أم الفحم

رام الله: شارك وفد من حزب الشعب بقيادة عضو المكتب السياسي الرفيقة فدوى خضر، في المهرجان السياسي والفني المكرس للذكرى السنوية الـ 60 للملحمة البطولية التي خاضها الشيوعيين في ايار 1958، والذي أقيم في قاعة مركز العلوم بمدينة أم الفحم مساء أمس السبت، بحضور حشد من جماهيري ومشاركة عدد كبير من قيادة وكوادر الحزب وانصاره، من ضمنهم كل من الأمين العام للحزب الرفيق عادل عامر و د.عفو اغبارية رئيس مجلس الجبهة والنائب ايمن عودة رئيس القائمة المشتركة، والقائد الشيوعي العريق توفيق كناعنة والفنانة أمل مرقس وآخرون من الشخصيات والناشطين والفنانين والصحافيين

وفي كلمة باسم حزب الشعب الفلسطيني، أكدت الرفيقة فدوى خضر ثبات الشعب الفلسطيني منذ وقوع النكبة مرورا بكل المؤامرات التي تعرض لها، على مواصلة المقاومة والصمود والنضال من اجل دحر الاحتلال وحق العودة ونيل الحرية والاستقلال.

وحيت خضر دور الحزب الشيوعي في اسرائيل، مؤكدة على النضال المشترك ضد الاحتلال. كما حيت الجماهير العربية التي تحولت من اقلية قليلة مبعثرة الى مجتمع متكامل ومكافح بقيادة الشيوعيين، يتوارثون النضال والصمود ويورثونه للأجيال.

وكان الامين العام للحزب عادل عامر، قدم كلمة سياسية شاملة أشار فيها للنضال المبدئي للشيوعيين الاوائل معتبرهم حاملي رآيات الحرية ومصالح الفقراء والكادحين بإخلاص ووفاء متحدين الحكم العسكري وظلمه.

وأشار للسياسة الأمريكية المعادية للشعوب العربية والمنحازة والمتآمرة مع الصهيونية والرجعية العربية ضد شعبنا الفلسطيني واستقلاله والقدس وحرية ووحدة الشعوب العربية المعادية للإمبريالية، مؤكدًا على مواصلة درب الكفاح حتى القضاء على الاستغلال الرسمالي البغيض ونيل المساواة والحرية.