2017-11-21

لبنان يرفض على لسان رئيسه اتهامات أنظمة في الجامعة العربية للمقاومة بالإرهاب

بيروت - وكالات: قال الرئيس اللبناني ميشال عون، يوم أمس الاثنين، إن حزب الله ضروري لمقاومة إسرائيل، وذلك بعد أن اتهمه بيان لجامعة الدول العربية بالإرهاب. وأشار عون إلى أنها جزء من الحكومة الائتلافية في لبنان.

ونقل مكتب عون عنه قوله على تويتر: ”الاستهداف الإسرائيلي لا يزال مستمرا ومن حق اللبنانيين أن يقاوموه ويحبطوا مخططاته بكل الوسائل المتاحة“.

وقال عون على تويتر بعد لقائه مع الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط في بيروت، إن لبنان ”لا يمكن أن يقبل الإيحاء بأن الحكومة اللبنانية شريكة في أعمال إرهابية“.

ومن جهته، قال أبو الغيط في بيروت، إن أحدا لم يتهم الحكومة اللبنانية بالإرهاب. وأضاف ”شرحت للرئيس عون الظروف التي أحاطت باجتماع الأمس، ولا أحد يمكن أو يرغب بإلحاق الضرر بلبنان“.

ومن جهتها، قالت الخارجية الإيرانية في بيان صدر عنها، إنها ترفض البيان الختامي لاجتماع القاهرة.

ودعت طهران في بيانها الرياض إلى "إيقاف الحرب الوحشية الموجهة ضد أخوتها العرب في اليمن وبشكل عاجل، والتوقف عن ممارسة الضغط على كل من لبنان وقطر، وإنهاء وجودها العسكري في البحرين لفتح المجال للحوار بين البحرينيين وحل الأزمة بالسبل السياسية".

وكانت الجامعة العربية عقدت أمس الأحد اجتماعا طارئا على مستوى وزراء الخارجية العرب، لإدانة "التدخل الإيراني في الدول العربية"، واتهم الاجتماع طهران بالمسؤولية عن الصاروخ الباليستي الذي أطلقه الحوثيون في اليمن على مدينة الرياض، وبالمسؤولية عن تفجير أنبوب النفط بين السعودية والبحرين، وهو ما نفته طهران. كما وصف الاجتماع حزب الله الذي تدعمه إيران بـ"الإرهابي".