2017-11-12

"نادي القضاة" ونقابة المحامين تحملان رئيس الوزراء مسؤولية الاعتداء على المحامي حسين وتطالبانه بالاعتذار

رام الله: حملت جمعية نادي القضاة ونقابة المحامين الفلسطينيين، في بيان مشترك، وصل مساء اليوم، رئيس الوزراء الفلسطيني المسؤولية الكاملة عن حادثة الاعتداء على المحامي محمد حسين في محكمة بداية نابلس، وطالبتاه بالاعتذار.

وأعلنت جمعية نادي القضاة ونقابة المحامين، عن تعليق العمل في بعض أيام الأسبوع الجاري والمقبل.

وقال البيان: "اننا في مجلس ادارة جمعية نادي القضاة ومجلس نقابة المحامين ومنذ وقوع الجريمة النكراء والاعتداء الاثم على الزميل المحامي محمد حسين في حرم محكمة بداية نابلس وما ترتب عليه من انتهاك لحرمة هذه المحكمة وامتهان لهيبة القضاة وكرامة المحامين ونحن نتابع اولا بأول ملابسات هذه الجريمة وما أعقبها من اجراءات وتصريحات من الجهات الرسمية وغير الرسمية والتي بمجملها ادانت هذه الجريمة وطالبت بمعاقبة المسؤولين عنها واكدت حرصها على استقلال القضاء ، وضرورة توافر الضمانات الكافية للسادة القضاة، والزملاء المحامين اثناء تأديتهم لعملهم".

وأضاف: "اننا ومن خلال ما ذكر نؤكد ان جميع التصريحات الرسمية بهذا الصدد لا تعدو عن كونها تصريحات لا تهدف لشيء الا لتهدئة الازمة ولم تقترن بالأفعال؛ اذ وحتى هذه اللحظة لم يقدم الاعتذار الرسمي المناسب عن هذه الجريمة للسادة القضاه ولا لنقابة المحامين ، ولم يحرك ساكنا لملاحقة الجناة ومن يقف خلفهم، ولما تقدم فاننا ننظر ببالغ الخطورة لهذا السلوك الذي يلحق اثرا سلبيا بمكانة السلطة القضائية ومنظومة العدالة على حد سواء ونعلن للكافة انه لا يوجد بيئة ولا مناخ مناسب لعمل منظومة العدالة ككل في ظل هذه الظروف".

وتابع البيان يقول: "نحمل المسؤولية كاملة عن هذا الحدث وتداعياته لرئيس الوزراء الذي وحتى هذه اللحظة لم يحرك ساكنا ازاء هذه الجريمة النكراء".

وقررت الجمعية والنقابة تعليق العمل يوم الخميس 16/11/2017 من الساعة الحادية عشرة صباحا وحتى نهاية الدوام امام جميع المحاكم النظامية في فلسطين.

وتعليق العمل يومي الاحد والاثنين الموافق 19- 20/11/2017 امام جميع المحاكم النظامية اعتبارا من الساعة الحادية عشرة صباحا وحتى نهاية الدوام .

كما قررتا تعليق العمل طيلة يوم الاربعاء الموافق 22/11/2017 امام جميع المحاكم النظامية.

وأهاب مجلس ادارة جمعية نادي القضاة ومجلس النقابة بكافة المحامين والقضاة بالالتزام بكافة الفعاليات .

وطن للانباء