2017-10-10

الهرش: جيفارا لم يرحل جيفارا حاضراً فينا بنهجه وثورته وفكره

دمشق: أقامت السفارة الكوبية في العاصمة السورية دمشق، حفلاَ لإحياء الذكرى الـ 50 لرحيل القائد الثائر الاممي إرنستو تشي جيفارا، وذلك في مقر اقامة السيد "روهيريو سانتانا" السفير المفوض وفوق العادة لجمهورية كوبا. وحضر الحفل وزير شؤون رئاسة الجمهورية منصور عزام والمستشارة السياسية والإعلامية في رئاسة الجمهورية الدكتورة بثينة شعبان، وعدد من أمناء الأحزاب وقيادات وممثلون فصائل العمل الوطني الفلسطيني، إضافة إلى السفراء وممثلو البعثات الدبلوماسية المعتمدة بدمشق.

وقد شارك حزب الشعب الفلسطيني في الفعالية الاممية بوفد قيادي برئاسة الرفيق المهندس مصطفى الهرش ممثل الحزب في سوريا. وخلال الحفل، أدلى الهرش لعدد من المحطات ووكالات الانباء تصريح صحفي جاء فيه : 

نلتقي اليوم لأحياء الذكرى الـ50 لاغتيال الثائر الاممي الرفيق نشي جيفارا، الذي اثرى القيم الانسانية والتحررية ورفع الظلم عن المظلومين والفقراء ، وضرب وعرى الامبريالية التي زادت من بؤس العالم من خلال الحروب التي كان يخوضها، جيفارا لم يرحل جيفارا حاضراً فينا بنهجه وثورته وفكره ، جيفارا رحل جسداٌ وبقي الى يومنا هذا منارة للأحرار في العالم .

كما وجه الرفيق الهرش التهنئة الى سورية شعباً وجيشاً وقيادةٌ بمناسبة ذكرى حرب تشرين التحريرية ، وبارك النجاحات والانتصارات على الارهابيين والتكفيريين، التي سطرها الجيش العربي السوري وحلفائه.

وحول المصالحة الفلسطينية، رحب الهرش بالمصالحة وقال انها خطوة متأخرة ولكن ان تأتي متأخرة خيراً من ان لا تأتي، واكد على ضرورة العمل مع الجماهير في هذه المرحلة لتهيئة الشارع للتصدي لأي محاولة للمساس بالثوابت الوطنية الفلسطينية ومنع أي محاولة لا فشال المصالحة الوطنية وانهاء الانقسام البغيض . وتمنى ان تكلل حوارت القاهرة بالنجاح.