2017-03-18

اتحاد لجان المرأة العاملة الفلسطينية يشارك بأعمال المؤتمر النسائي العربي في بيروت

بيرروت- خاص: شارك وفد من إتحاد لجان المرأة العاملة الفلسطينية - الإطار النسوي لحزب الشعب الفلسطيني- في أعمال المؤتمرالوطني النسائي الأقليمي العربي، والـذي افتتح في بيروت أمس الأول الجمعة 17 آذار2017، برعاية السيدة ليندا مطـر رئيسة المكتب الاقليمي العربي التابع للأتحاد النسائي الديمقراطي العالمي ـ انـدع-.

وترأس وفـد الاتحاد منسقته الرفيقة "عفاف غطاشة" وضم في عضويته كلَ من الرفيقات: دنيا خضر، انتصار الخطيب، جنان الشافعي وراضية عثمان.

وكان المؤتمر الذي شاركت فيه وفود وممثلات إتحادات وجمعيات نسائية عربية من لبنان وسوريا وفلسطين والأردن والعراق والبحرين والسودان، ناقش على مدار يومي 17 ـ و 18 اذار الجاري، جملة من القضايا ذات الصلة بحق المرأة في المشاركة بصنع القرار السياسي، وقضية "الكوتا" النسوية، بالأضافة الى المعيقات التي تحول دون تمتعها بممارسة كامل حقوقها أسوة بالرجل. وتخلل جلسات المؤتمر تقديم العديد من الكلمات والمداخلات من قبل الوفود المشاركة.

وقدمت السيدة غطاشة مداخلة عرضت فيها معاناة الفلسطينيات داخل الوطن والشتات، لناحية وقوعهن تحت أضطهاد قومي واجتماعي بفعل الاحتلال الاسرائيلي وممارساته العدوانية، واستمرار تنكره لحقوق الشعب الفلسطيني، وفي المقدمة منها حقه في تقريرالمصير والعودة إقامة دولته المستقلة، وبسبب تداعيات اللجوء والنكبات المتلاحقة بحق المرأة الفلسطينية وعموم اللاجئين في الشتات، وبشكل خاص في لبنان وسوريا والعراق وليبيا ... الـخ"، من جهة. وكذلك جراء خضوعهن لسياسة التمييز القائـم على أساس النوع الاجتماعي، من ناحية أخرى.

وكان المؤتمرقد نظم جناحاَ خاصاَ عرضت فيه الوفود المشاركة الأدبيات والمنشورات والتراثيات الخاصة بها في أطرها المختلفة، وكان لاتحاد لجان المرأة العاملة الفلسطينية، زاوية خاصة بذلك.

وعلى هامش أعمال المؤتمر،عقد وفد الاتحاد سلسلة من اللقاءات مع ممثلات الوفود النسوية المشاركة في أعماله،هدفت إلى التنسيق وتعزيز علاقات التواصل والتعاون، وتبادل الأفكار والمقترحات.